أخبار عاجلة
الرئيسية / دراسات وتقارير / طلبة مغاربة من كلية الطب والصيدلة بوجدة يتفوقون على أطباء اختصاصيين من دول أوروبية متقدمة في مسابقة عالمية للمحاكاة الطبية “سيمكاب”

طلبة مغاربة من كلية الطب والصيدلة بوجدة يتفوقون على أطباء اختصاصيين من دول أوروبية متقدمة في مسابقة عالمية للمحاكاة الطبية “سيمكاب”

تمكن 4 طلبة مغاربة يمثلون كلية الطب والصيدلة بوجدة من الفوز بمسابقة “سيمكا” التي نظمتها الجمعية الأوروبية لطب المستعجلات بعاصمة التشيك “براغ”، بعد تفوقهم على أطباء اختصاصيين من دول أوروبية متقدمة في هذا المجال.
وتوج الطلبة المغاربة الأربعة، وهم أميمة دمناتي، وأمين ادريوش، وإدريس بنعلي وفاطمة أمخاو، بالجائزة الأولى في المسابقة العالمية للمحاكاة الطبية “سيمكاب”، والتي عرفت مشاركة أطباء اختصاصيين في طب المستعجلات والكوارث من دول أوروبية مثل فرنسا وبلجيكا وإنجلترا والتشيك.
وعلى إثر هذا التتويج، خصصت وزارة الصحة استقبالا للطلبة الأربعة رفقة مؤطريهم، اليوم الاثنين، بمقر الوزارة بالرباط، ترأسه وزير الصحة، خالد أيت الطالب، الذي أكد في كلمة له، أن “هذا الفوز المستحق يأتي تتويجا لمجهودات طلبة كلية الطب بوجدة، والذين كانوا خير سفراء لبلدهم، وشرفوا المملكة المغربة، وأبانوا عن علو كعبهم في مجال تكوينهم”.
وشدد أيت الطالب على أن هذا التتويج هو “اعتراف دولي بالمجهودات التي بذلها كافة المتدخلين في الشأن الصحي على المستوى الوطني وفي مقدمتهم الكفاءات والأطر المشرفة على تكوين طلبة الطب بمختلف الجامعات والكليات المغربية”.
واعتبر المتحدث ذاته، أن هذا الفوز سيكون أمرا محفزا لسائر طلبة الطب والأساتذة المؤطرين على مواصلة المجهودات وتطوير الخبرات للنهوض بالصحة وحتى يكون الجميع عند حسن ظن الملك محمد السادس.
بدورها، قالت الطالبة فاطمة أمخاو في تصريح صحافي إن المسابقة عرفت منافسة شرسة وغير متكافئة، نظرا لكون الفرق المشاركة كانت مكونة من أطباء اختصاصيين في طب المستعجلات والكوارث، وكان الفريق المغربي الوحيد المكون من طلبة كلية الطب، وممثل العرب والقارة الإفريقية الوحيد في هذه المساقة الدولية.
وأوضحت أمخاو، أن الفريق المغربي استطاع الفوز على كل الفرق متخطيا كل العراقيل والتي كان أبرزها اللغة الانجليزية التي كانت هي لغة المسابقة رغم أن تكوينهم باللغة الفرنسية، مشيرة إلى أن الفريق نال استحسان لجنة التحكيم خصوصا وأنه اشتغل بأدوات بسيطة للكشف عن المريض ومعرفة ما يعانيه وإنقاذ حياته.
وشددت المتحدثة على أن هذا الفوز هو رسالة إلى المغاربة بأن لا شيء مستحيل، ورسالة للشباب للإيمان بقدراتهم وكفاءاتهم، مضيفة أن الشباب المغربي تلزمهم فقط الإمكانيات وسيقومون بكل شيء.
alakhbarmag@gmail.com

شاهد أيضاً

56

ريادة الأعمال موجه لخلق مناصب الشغل بجهة بني ملال خنيفرة موضوع ندوة بجامعة السلطان مولاي سليمان

بني ملال/سعيد صديق نظمت جامعة السلطان مولاي سليمان ببني ملال، بشراكة مع مؤسسة وفا بنك ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *