Breaking News
Home / رياضة / رأي رياضي: أشرف حكيمي المدافع الذي يسجل الأهداف أكثر من المهاجمين فهل يتحول إلى مهاجم؟
444444

رأي رياضي: أشرف حكيمي المدافع الذي يسجل الأهداف أكثر من المهاجمين فهل يتحول إلى مهاجم؟

تألق الدولي المغربي أشرف حكيمي في أول لقاء رسمي له مع ناديه الجديد باريس سان جيرمان، حيث ساهم في الفوز الذي حققه النادي الباريسي على مضيفه تروا بهدفين لواحد، برسم الدورة الأولى من الدوري الفرنسي لكرة القدم .وتمكن حكيمي من هز شباك فريق تروا بعد مرور 19 دقيقة، مانحا فريقه التعادل، بعدما كان أصحاب الأرض متقدمين بهدف سجله الدولي المغربي الآخر وليد حجام. ولم تمر سوى ثوان قليلة حتى سجل المهاجم ماورو إيكاردي الهدف الثاني لباريس سان جيرمان، ليتبث حكيمي مجددا أنه الأفضل، حاليا وفي المستقبل….
يذكر أن حكيمي انضم إلى باريس سان جرمان هذا الصيف، قادما من إنتر ميلان الإيطالي، في إطار صفقة تجاوزت قيمتها 60 مليون يورو، والبعض يقدرها ب70 مليون يورو…
مع العلم أن الشاب المغربي ذو ال 22 عاما سبق وسجل مع جميع الأندية التي لعب لها بدء من ريال مدريد كواحد من أبناء مدرسة القلعة البيضاء، مرورا ببروسيا دورتموند كمعار خلال سنتين أتبث خلالهما أنه واحدا من أحسن الأظهرة في عالم كرة القدم وأكثرهم تسجيلا للأهداف، وجاءت مرحلة أنتر ميلان الإيطالي الذي فاز معه ببطولة الدوري(وسجل حكيمي 7 أهداف، وقدم 8 تمريرات حاسمة “أسيست”، وذلك خلال مشاركته في 29 مباراة أساسيًا في الكالتشيو، و8 مباريات بديلًا، بواقع 2673 دقيقة، صنع خلالها 1.1 فرصة سانحة للتهديف لكل 90 دقيقة، وبلغت نسبة تمريراته الصحيحة 84.5%.)، ليحط الرحال مؤخرا مع ناديه الجديد باري سان جيرمان في إطار عقد عمل يربط الطرفين إلى سنة 2026.
حكيمي رغم صغر سنه، وبهذه المعطيات، يؤكد علو كعبه، ورغم عدد النجوم بالفريق فالولد قادر بكل تأكيد على التفوق على بقية النجوم من مثل نيمار ومبابي وغيرهم….
طبعا ماتزال هذه فقط البداية، أي بداية الموسم الكروي الحالي، ومن يتابع الدوري الفرنسي، الذي يتجه نحو استقطاب الجماهير العالمية باستقطابه لنجوم كبار الكرة العالمية، بلا شك سينتزع المركز الأول من حيث المتابعة الجماهيرية، لأنه حتما سيصبح من أقوى الدوريات بوجود مثل هؤلاء اللاعبين النجوم.
ومن المؤكد أن حكيمي سيكون له شأن عظيم في كرة القدم العالمية، وقد ينتبه أحد المدربين الأذكياء بلا شك إلى مواهبه التهديفية ويعطيه فرصة أكبر في الاندماج في الهجوم، ولما لا وضعه كقلب هجوم؟ هذا ممكن وبلا شك سيكون مردوده أكبر….والأيام بيننا…
نعم اليوم اجتمع في النادي الباريزي أكبر وأمهر نجوم العالم حاليا على رأسهم الأرجنتيني البرغوت ليو ميسي وقلب هجوم البرازيل نيمار والفرنسي امبابي والإسباني راموس، ولكن يبقى حكيمي واحدا من أقوى المواهب الكروية على الإطلاق، بشرط أن يجد المدرب الذكي الذي يقدر موهبته، ويتيح له أكبر قدر من الحرية في اللعب..
جل النجوم المجاورين لحكيمي اليوم يعيشون المراحل الأخيرة من عمرهم الرياضي، البعض منهم أمامه أقل من ثلاث أو أربع سنوات، وفي أحسن الحالات خمس أو ست سنوات، فيما حكيمي ما يزال في بداية مشواره الاحترافي، وبالتالي لا خوف على أشرف من إتباث مواهبه الكروية الخارقة اليوم أو غدا في مسيرة تتجاوز العشر سنوات على أقل تقدير…وإلى ذلكم الحين هاكم تحياتي….
المصطفى خزان

Check Also

222

سفيان البقالي البطل المغربي الكبير الذي استحق إشادة ملكية

استحق البطل الأولمبي المغربي سفيان البقالي، إثر فوزه بالميدالية الذهبية في سباق 3000 متر موانع، ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *