أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار جهوية / ” التغطية الصحية للجميع” موضوع لقاء دراسي تواصلي من تنظيم المجلس الجهوي للعدول بدائرة محكمة الاستئناف ببني ملال
IMG-20200212-WA0001

” التغطية الصحية للجميع” موضوع لقاء دراسي تواصلي من تنظيم المجلس الجهوي للعدول بدائرة محكمة الاستئناف ببني ملال

احتضنت الغرفة الجهوية الفلاحية يوم السبت 08 فبراير 2020م/ الموافق ل 12 جمادى الثانية 1441ه على الساعة العاشرة صباحا، لقاء دراسيا تواصليا حول التغطية الاجتماعية والصحة الأساسية للعمال غير الأجراء –فئة العدول- من تنظيم المجلس الجهوي للعدول بدائرة محكمة الاستئناف بني ملال وبتنسيق مع الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لبني ملال اختير له كشعار : ” التغطية الصحية للجميع “.
ويروم هذا اللقاء التواصلي إبراز دور الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في تحقيق التنمية الاجتماعية عبر تمديد الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية، لفائدة المهنيين و العمال المستقلين والأشخاص الغير أجراء اللذين يزاولون نشاطا خاصا، فيما يتعلق بالعدول خاصة باستئنافية بني ملال.
في بداية هذا اللقاء تم الوقوف مع الاستماع إلى كلمة افتتاحية للسيد الدكتور مولاي بوشعيب الفضلاوي رئيس الهيأة الوطنية للعدول رحب من خلالها بالحضور الكريم وأكد على أهمية هذا اللقاء التواصلي والأهداف المرجوة منه، وبعدها كانت كلمة السيد رئيس المجلس الجهوي ذ التاج بن إسماعيل التي أبرزت مضامين التغطية الصحية ومدى المنافع المستفادة منها ووسيلة العلاجات الممنوحة للسادة العدول على ضوء الاتفاقية المبرمة بين المكتب التنفيذي للهيئة الوطنية والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، ثم كلمة السيد محمد اليماني المدير الجهوي للضمان الاجتماعي الشاوية تادلة وعبد الرحيم آيت العواد رئيس وكالة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ببني ملال ، وفي هذه الكلمة ابرز المسؤول الجهوي لجهة الشاوية تادلة الذي أكد ما جاء على لسان رئيس المجلس حيث أعطى شروحات حول مسألة التغطية الصحية والقواعد وأجاب على كل الأسئلة المطروحة من طرف جل العدول الحاضرين الذين استحسنوا هذا اللقاء الجهوي وعبروا عن ارتياحهم لمسألة التغطية الاجتماعية..
وعلى هامش هذا اليوم الدراسي التواصلي تم تكريم أربعة عدول، ويتعلق الأمر بكل من المرحومين محمد فريح وفائز العياشي ومحمد فريح، والأستاذين عبد الله خالص و محمد أبو حافة.
وأكد خلال اللقاء التواصلي السيد الدكتور مولاي بوشعيب الفضلاوي رئيس الهيئة الوطنية للعدول في معرض مداخلته أن هذه الاتفاقية جاءت بعد لقاءات متعددة ومراطونية مع كل من وزارة العدل، ووزارتي الصحة والتشغيل، وبحضور ممثلي صندوق الضمان الاجتماعي وسيتم المصادقة عليها قريبا بحضور وسائل الإعلام الوطنية، وتعتبر هذه الاتفاقية قفزة نوعية في المجال الاجتماعي.
كما أوضح رئيس المجلس الجهوي للعدول ببني ملال، أن هذا اللقاء التواصلي المنظم حول موضوع : ” التغطية الصحية للجميع “. بتنسيق مع الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، عرف تفاعلا إيجابيا مع السادة العدول، نظرا لما سيقدمه من خدمات اجتماعية وصحية، ظلت هذه الفئة محرومة منها لمدة طويلة، وقد تحقق هذا المكسب الذي يعد ورشا حكوميا بعد لقاءات مراطونية بعدة وزراء ومسؤولين، مضيفا أننا طرحنا المطالب الاجتماعية بشكل مباشر مع الجهات المختصة.
من جهته أوضح محمد اليماني المدير الجهوي للضمان الاجتماعي الشاوية تادلة، في عرض مفصل أن نظام التغطية الاجتماعية والصحية الأساسية لفئة العدول، جاء بعد دراسة القوانين التي تم بناء عليها إحداث هذا النظام، وإجراءات تطبيق التغطية الاجتماعية والصحية لهذه الفئة، بحكامة النظام وكيفية تطبيق التغطية الاجتماعية والصحية، والمنافع الممنوحة والعقوبات، ثم قدم عرضا قيما ومفصلا حول طبيعة الخدمات المقدمة من طرف الصندوق والتي ينظمها القانونان 98-15و99-15 الخاصين بالحماية الاجتماعية ونظام المعاشات.
وعرف هذا اللقاء حضورا مكثفا للعدول التابعين للدائرة الاستئنافية ببني ملال، ويعملون بجهة بني ملال-خنيفرة، وأيضا بالفقيه بن صالح وأزيلال، بالإضافة إلى مدير وكالة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لبني ملال. ومن تم فتح باب النقاش للحاضرين الذين استفسروا حول مجموعة من المعلومات التي توضح إجراءات و ضمانات نجاح هذا المشروع الضخم، فيما تولى كل من رئيس الهيئة الوطنية و المدير الجهوي للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي تفسير الغايات و الأهداف التي جاء بها هذا القانون و المكتسبات الهامة التي سيحصل عليها السادة العدول بعد انخراطهم في هذه المنظومة الصحية والاجتماعية.
وقد خصص لقاء الصباح لموضوع التغطية الصحية والاجتماعية في حين تمت برمجة الفترة المسائية للقاء تواصلي مفتوح مع الدكتور مولاي بوشعيب الفضلاوي رئيس الهيئة الوطنية للعدول لتدارس مجموعة من القضايا المرتبطة بمهنة العدول.
بعد ذلك تناول الكلمة عدد من السادة العدول الذين ثمنوا هذا اللقاء التواصلي وطرحوا عددا من الأسئلة التي تشغل بالهم وطالبوا بمجموعة من التوضيحات بخصوص كيفية استفادتهم من التغطية الصحية وشروطها وواجباتها بالموازاة مع طلب معرفة الامتيازات التي توفرها هذه التغطية الصحية للمنخرطين ولذويهم.
وفي نهاية العرض تدخل الحضور بأسئلتهم الدالة على تفهم المطلوب منهم وبسطوا جميع الإشكالات التي يمكن أن تعترض سبيل تطبيق الانضمام إلى الصندوق معبرين عن تفاعلهم الكبير مع هذا القطاع الحيوي الذي هم في أمس الحاجة إلى خدماته المهنية والإنسانية.
أما في الفترة المسائية فقد كانت لقاءا تواصلنا بامتياز بين السيد رئيس الهيئة الوطنية العدول وكافة عدول الجهة حيث أوضح الرئيس الوطني أن التغطية الاجتماعية هي مطلب كل السادة العدول وأنها جاءت نتيجة لقاءات ماراطونية توجت بلقاء على الصعيد المركزي بين وزارة التشغيل والهيئة وكل الفاعلين بهذا القطاع، كما استفاض في شرح الموضوع من أجل الزيادة في معرفة كل صغيرة وكبيرة عن هذا القطاع، وفي الختام تم فتح باب التساؤلات في وجه الحاضرين الذي أشفوا غليلهم وضمأهم المعرفي ليس فقط في مجال الأمن الاجتماعي بل حتى في معرفة مآل مسودة القانون ومصير المهنة في ضل الإكراهات المجتمعية.
تغطية: عبد الرحيم الرامي.

شاهد أيضاً

a10fc044-122c-4416-96ec-db99c613712c

توقيع اتفاقية تعاون وشراكة بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والمجلس الوطني لحقوق الإنسان ممثلا باللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خنيفرة

في إطار تفعيل مقتضيات القانون الإطار 51.17 المتعلق بالتربية والتكوين والبحث العلمي، والتي تنص على ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *