أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار جهوية / أوراق من ذاكرة التحكيم المغربي
Capture

أوراق من ذاكرة التحكيم المغربي

 الورقة الأولى ( تقديم ):

حكام تادلا أزيلال بين الأمس واليوم

تعتبر عصبة تادلة لكرة القدم من أهم العصب التي أنجبت حكاما على قدر عال من الكفاءة والتميز على مدار تاريخها المعتبر، وتشكل منطقة تادلا ( بني ملال، الفقيه بن صالح ) من أهم المناطق التابعة للعصبة ( إضافة إلى أقاليم خريبكة، سطات، بن سليمان ) والتي أعطت وما تزال تعطي حكاما متميزين أعطوا ومازالوا يعطون للتحكيم الجهوي والوطني الكثير.

في تاريخ المنطقة التحكيمي برزت أسماء سيذكرها التاريخ طويلا وستتغنى بها الأجيال القادمة لعقود، ومن هؤلاء ستحتفظ الذاكرة على الخصوص بالحكام الذين مثلوا الجهة على المستوى الوطني وهنا يمكن الوقوف عند أسماء كل من مصطفى كبور وهو من “الجيل الذهبي” الذي برز فيه نجم العديد من الوجوه التحكيمية فاق عددها العشرة والتي أعطت لمنطقة بني ملال إشعاعا كبيرا وخاصة خلال نهاية التسعينيات وإلى اليوم حيث انحصر عدد ممثلي المنطقة وطنيا في ثلاث حكام وهم المصطفى خزان ممثل إقليم بني ملال اليوم والوحيد، وعبد الرحمان برواد وشرف سهيل ممثلا إقليم الفقيه بن صالح.

هذا الجيل الذي نتحدث عنه هنا ( من بداية التسعينات إلى اليوم ) كما قلنا أعطى حكاما من المستوى العالي لا يمكن أن نمر عليه دون ذكر الحكم السابق والمكون الحالي بمدرسة بني ملال السيد محمد لطرش الذي نجح بتفوق في إثبات مكانته على صعيد حكام النخبة قبل أن يتقاعد ليتفرغ اليوم لتكوين أجيال جديدة في هذا المجال.

وكما أتينا على ذكر الحكمين المتميزين السابقين، كبور ولطرش، ونحن نتحدث عن الجيل الذهبي، نتذكر خيراوي، حماد، خليل، صبير، من إقليم بني ملال، ومن إقليم الفقيه بن صالح، نتذكر أوبرو، الهيبة وآخرون…دون أن ننسى آخرين لم يكملوا المسار وقدموا استقالاتهم وانسحبوا )احتجاجا ورفضا للتعسف الذي اعتبروا أنفسهم ضحية له(،  وهنا تستحضر أسماء كل من بن بلة وصهير من نفس الإقليم (الفقيه بن صالح).

وهناك حكام وصلوا إلى المستوى الوطني وغادروا إلى الخارج بحثا عن لقمة العيش بعيدا عن التحكيم، ومنهم على الخصوص المجاطي والكانة (من بني ملال)، وبوطيب من إقليم الفقيه بن صالح.

وكما أعطت جهتنا حكاما وطنيين، أنجبت حكاما على جيدين حتى وإن اقتصرت مسيرتهم على ا للعب داخل العصبة، لكن تركوا بصمة واضحة في مسار التحكيم المحلي منهم، سعيد صديق، وحسب علمنا  هو الحكم الوحيد من الجيل الذي يجري الحديث عنه والذي أكمل المسيرة حتى سن التقاعد وهو يمارس هوايته دون كلل أوملل داخل العصبة، فيما فضل الآخرون الابتعاد لسبب من الأسباب، رغم التميز كما هو الحال بالنسبة لرشيد قهير الذي غادر إلى أرض المهجر، وآخرون فضلوا الانسحاب في صمت.

هذه الأجيال تتلمذت على يد أناس أخلصوا في العمل وأحبوا التحكيم ومارسوه، ومن بعد ذلك سلموا المشعل بأمانة وإخلاص، وفي هذا الباب ستذكر الأجيال طويلا اليد البيضاء للمرحوم الحاج قهير تغمده الله برحمته، والذي أ شرف على أول فوجين لمدرسة بني ملال.

gg

الحكام أجيال:

الجيل الأول وسنعود للنبش فيه في حلقات قادمة  من حيث التاريخ والجغرافيا، ونقف عند بعض الأسماء والتي عرفناها نحن، ولكن لم نعايش فترتها التحكيمية، ولكن سمعنا عنها، وفقط نتذكر أسماءها مثل البوعلاوي وقهير وآخرون..

الجيل الثاني، وكما فلنا أنه الجيل الذهبي، وغطى مساحة زمنية ممتدة من التسعينات إلى اليوم حيث تقاعد أغلب حكامه.

الجيل الثالث هو الذي تخرج حكامه على أيدي الجيل الثاني من الحكام الذين أصبحوا مكونين اليوم، وخصوصا ثلاثة أفواج خلال السنوات الأخيرة، ويعود الفضل في تخرج الفوج الأول (تادلة) للسيد مصطفى كبور، أما الثاني والثالث فأشرف عليهما تواليا كل من حميد خليل ومحمد لطرش (مدرسة بني ملال). وهو الجيل الذي يعول عليه اليوم لحمل مشعل التحكيم وتمثيل إقليمي بني ملال والفقيه بن صالح أحسن تمثيل، خصوصا لمن ستتاح لهم فرصة اجتياز الامتحان الوطني .

وفي هذه الورقة نستعرض أسماء الحكام الذين يمارسون التحكم فعليا حسب ترتيبهم في لائحة الحضور كما توصلنا بها،على أن نعود في أوراق أخرى لتفاصيل أكبر عن درجاتهم وتخصصاتهم ومعطيات أخرى:

المصطفى خزان، ميمون والريبان، إسماعيل البكاري، محمد وفلاح، عبد الحميد ايت بن عبد السلام، عبد الله وديع، محمد حمزة الحمدانية، عبد العالي البكاري، عادل الحراث، عالي فدجور، المهدي اليوسفي، ربيع عبري، أيوب بوزهير، سعيد لرماش، علي الكيحل، محمد أمين بدروس، محمد نفاوي، م. عبد السلام عمران، محمد نجيمي، محمد شوراد، محمد قلا، يوسف منصوري، محمد وديع، يوسف السعيدي، عمر حسناوي، بدر الدين  اللي، نورة تدارت، شيماء بن الخيراوي، سارة اسريع، هند  عبجي، هدى المنيار، خديجة خيدون، خديجة ايت مبارك، نجمة خويا إبراهيم، جعفر كبور، ياسين اوجاجا، محمد بومحمدي، المعطي توزاني، أيوب بولوبان، شرف زرين، جواد قرباب، سمير خلوق، إبراهيم داني، شراف سهيل، سفيان  خفضي، الجيلال زهيد، عبد الرحمان  برواد، خالد  حمداوي، صالح بن خلوق، عماد حمداني، صلاح الدين الجابري.

                                            عن مجلة الأخبار

عن chaabd85

شاهد أيضاً

b0ca7bbf-fcc9-42f2-b0ac-9de16c97ee17 (1)

تنظيم الإقصائيات الجهوية الخاصة بالنسخة الخامسة من مسابقة تحدي القراءة العربي يومي الأربعاء والخميس 07 و 08 أكتوبر 2020

ت أعطى مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال-خنيفرة السيد مصطفى السليفاني، مرفوقا برئيس ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *